بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد،،،،،،،،،،،، إن رسالة التعليم من أعظم الرسالات وهي وسيلة الأنبياء والصالحين والمربين في  إنشاء مجتمع متعلم ومثقف . فالمدرسة هي المؤسسة الأهم التي تقوم بتشكيل العقول وانضاجها وإكسابها المعارف والمهارات التي تساعدهم في بناء وطنهم والنهوض به لأعلى المراتب . أبنائي الطلاب : إن دولتنا الحبيبة تنظر إليكم بعين الأمل فأنتم رجالها وذخرها  وأنتم مستقبلها فمنكم الجندي والطبيب والمعلم والمهندس والضابط. أيها الطلاب الأعزاء: إننا نعيش في عصر لا مكان فيه لغير المتعلمين . ولقد أولت دولتنا الحبيبة بقيادتها الرشيدة إهتماماً كبيراً بالعلم  فقامت بإنشاء المدارس واعدادها بأكفئ المعلمين ووفرت فيها كل الوسائل التعليمية الحديثة التي تساعد الطلبة على  التقدم والنجاح لذا عليكم أيها الطلاب أن تحرصوا على الاجتهاد واستغلال الوقت فيما هو نافع لكم ولوطنكم. نحن في مدرسة الدار نسعى دائماً لإعداد طلبة على درجة عالية من الكفاءة العلمية والتربوية فيجب على جميع الطلبة أن يحرصوا على الاستفادة من تواجدهم داخل المدرسة وحسن استثمار الوقت بما يعود عليهم وعلى وطنهم بالنفع والفائدة

وفقكم الله وسدد خطاكم